ننشر خطة "دعم الفلاح" بالكارت الذكى..صرف الدعم من منافذ البريد وبنك الائتمان ودراسة صرف حوافز مقابل الترشيد فى استخدام مياه الرى..ووزير التخطيط لـ"اليوم السابع":الانتهاء من تعميم المنظومة خلال 3 سنوات

حصل "اليوم السابع" على خطة وزارة التخطيط لتطبيق الكارت الذكى للفلاح، بهدف وصول دعم الأسمدة للمزارعين فى مختلف المحافظات بعد توفير قاعدة بيانات قومية بكل حيازات الأراضى الزراعية على مستوى الدولة إلكترونيا، الأمر الذى يساهم بشكل كبير فى تحديد الرقعة الزراعية بكل منطقة وعدم التعدى عليها فى البناء على الأراضى الزراعية.
وبحسب خطة وزارة التخطيط، فإن إصدار الكارت سيساهم فى حصر وميكنة المساحات والمحاصيل المنزرعة فى المواسم الزراعية المختلفة، إضافة إلى مساعدة الجهات المعنية فى الرقابة على عمليات صرف الدعم للمزارعين طبقاً لسياسات الدعم التى تقررها الدولة، والاستفادة من المنظومة فى وضع وتنفيذ السياسات الزراعية للدولة، ومعرفة نوع ومساحة المحاصيل الزراعية والحد من الحيازات الوهمية.
وقال الدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الحكومة تعمل حالياً فى مرحلة بناء قاعدة البيانات الخاصة بالحيازات الزراعية، وبعدها مرحلة إصدار الكروت، حيث يمكن استخدام الكارت الذكى عن طريق البريد أو من خلال بنك التنمية والائتمان الزراعى، أو من أى منفذ مالى متاح بشكل عام (ATM).
وأضاف "العربى"، أن الكارت الذكى للفلاح يساعم بشكل كبير فى إعداد حيازات زراعية إلكترونية تعمل على توفير قاعدة بيانات عن الأراضى الرزاعية من خلال التنسيق مع وزارات الزراعى والتخطيط والاتصالات ووزارة الانتاج الحربى والقطاع الخاص، لافتا إلى أنه من خلال الكارت سيتم صرف الدعم للمزارع، إضافة إلى دراسة كيفية صرف حوافز للمزارعين مقابل الترشيد فى استهلاك المياه وكذلك حوافز للمزارعين المتميزين مثلما يحدث فى صرف سلع نقاط الخبز وهى السلع المجانية مقابل الترشيد فى استهلاك الخبز المدعم.
وأوضح وزير التخطىيط، أنه تم توزيع بعض كروت الفلاح فى جمعيتين فى محافظة الإسماعيلية كتجربة أولى، حيث أن هناك خطة للانتهاء من تعميم الكارت خلال 3 سنوات تنتهى فى العام المالى 2018 قائلا:" نبذأ أقصى جهد للانتهاء قبل المدة "، لافتا إلى أن كارت الفلاح يساهم بشكل كبير فى عدد الفلاحين وكذلك معرفة كافة البيانات عن قطاع الزراعة، إضافة إلى أن الكروت الذكية ستعمل على حماية الفلاح وكذلك تطوير الحيازة الزراعية ونظام الرى، حيث يعد هذا المشروع من المشروعات الكبرى التى تقوم بها الحكومة.
كان الدكتور حازم فهمي، وكيل وزارة التخطيط، أكد أن الوزارة اعتمدت 86 مليون جنيه اعتمادات إضافية، لبدء تطبيق منظومة كارت الفلاح الإلكترونية، والتي تهدف إلى تفعيل الخدمات المقدمة للفلاحين، من خلال الكارت الذكى، حيث تشمل تلك البطاقة كل البيانات المتعلقة بالفلاح من حيث الحيازة الزراعية، وغيرها من البيانات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا