خبير اقتصاد: "خطوة تعويم الجنيه هتولع الأسعار وتدهس محدوي الدخل"

قال الدكتور رشاد عبده،الخبير الاقتصادي، ورئيس المنتدي الاقتصادي للدراسات السياسية والاقتصادية، إن تعويم الجنيه المصري يعني "خفض قيمة العملة المحلية" والنزول بسعرها أمام الدولار،لافتًا إلي أن الأمر يعد سياسات نقدية وليست اقتصادية والتي طالب بها صندوق النقد الدولي كسياسة مرنة.

وأوضح "عبده" في تصريح لـ"صدي البلد" أن خطوة تعويم الجنيه ستزيد من معدلات التضخم وسترتفع أسعار السلع بشكل مبالغ فيه مشيرًا إلي أنه سيتم ترك السعر في السوق الرسمية ليتحدد وفقا لآليات العرض والطلب.

وأكد أن أكثر الفترات تضررا من خطة تعوبم الجنيه هم محدودو الدخل والطبقات الفقيرة.

يذكر أنه ترددت أنباء عن أن البنك المركزي المصري سيبدأ خلال الساعات المقبلة أولى خطوات تعويم الجنيه مقابل الدولار، وهو القرار الذي تحدث عنه محافظ البنك المركزي طوال الفترة الماضية لكن ظروف التضخم وانخفاض حجم احتياطي البلاد من النقد الأجنبي حالت دون ذلك، معتبرة لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي مع محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر، يوم السبت، بمثابة تأييد سياسي نهائي لقرار التعويم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا