علي جمعة: الهجرة غير الشرعية "حرام شرعا".. فيديو وصور

قال الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية الأسبق ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، إن المؤسسة ستسعى جاهدة إلى توفير فرص عمل للشباب بالقرى المشهورة بالهجرة إلى خارج مصر بطريقة غير شرعية، مضيفا: "الهجرة غير الشرعية أمر يعد حرام شرعا، كونه يعد قتلا للنفس البشرية وتهديدا لمصير المواطن المصري المسلم".

جاء ذلك خلال سلسلة من الندوات التي عقدته ديوان محافظة الغربية على مستوى ثلاث قرى وهي سنباط وكفر كلا الباب وميت بدر حلاوة بدوائر مراكز زفتى والسنطة وسمنود بحضور الدكتورة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة و اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الإقليم والشيخ علي جمعة مفتي الديار المصرية الأسبق ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، ولفيف من رجال الدين الإسلامى والمسيحي ورجال الأعمال وأعضاء مجلس النواب.

وأوضح جمعة، أنه وضع خططا استراتيجية وإقامة مشروعات تنموية للحد من ظاهرة البطالة وبناء مصر المستقبل الخالية من كافة مظاهر الإرهاب الداخلي والخارجي، مضيفا:"حرام قتل أبنائنا وإنفاق الأموال على هلاكهم بالموت فى غرق مراكب الهجرة غير الشرعية".

وأضاف جمعة أنه أراد أن يزور محافظة الغربية سعيا فى تقديم واجب العزاء فى أبناء الأمة من ضحايا غرق مركب رشيد، مبينا أن حادث مركب رشيد أحزن المصريين كافة وأوجع صدورهم.

وأشار "جمعة " إلى أن تأثير وعامل الفقر فى الخدمات والمرافق والشئون الخدمية، لافتا إلى أن عامل سعي الشباب وراء إنفاق الأموال على سفر أبنائهم عبر مراكب وسفن الموت بموجب تحقيق حلم الثراء السريع، وهو ما وصفه بأنه أمر مجتمعي غير مقبول دينيا وغير جائز قانونيا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا