"كوالِس" تستضيف ندوة حول أمن المعلومات خلال مؤتمر مكافحة الجريمة الإلكترونية في أبوظبي 2016

شاركت “كوالس”، الشركة العالمية المتخصصة في مجال تقديم خدمات أمن المعلومات السحابية وضوابط السياسات الأمنية (ورمزها في بورصة ناسداك QLYS)، في المؤتمر الثامن لمكافحة الجريمة الإلكترونية 2016، المنعقد في أبوظبي.
وخلال الندوة، قدمت “كوالِس” شرحًا وافيًا للحضور حول أهمية اتخاذ الاحتياطات اللازمة وحماية بيانات تكنولوجيا المعلومات وذلك لتحديد أولويات معالجة الثغرات الأمنية التي يمكن أن تشكل خطراً كبيراً وحقيقياً على البنية التحتية الحساسة.
وبالإضافة إلى التعريف بأفضل الممارسات للتغلب على التحديات الأمنية في نظم تكنولوجيا المعلومات، وضحت الشركة أهم المبادئ الأساسية التي يتوجب تركيز الجهود عليها لتجنب الوقوع عرضة للمشاكل المتعلقة بالأمن الإلكتروني.

ولا تزال إمكانية رؤية الثغرات الأمنية والاستجابة لها تشكل مصدراً للقلق لدى معظم الشركات.
وفي حين قد تملك العديد من الشركات نظماً أمنية سليمة، إلا أن التحول العالمي للشركات لاعتماد بنية تحتية قائمة على الحوسبة السحابية يمكن أن يتسبب ببذل المزيد من الجهد لإدارة أمن تكنولوجيا المعلومات على نحو مستمر والامتثال للضوابط والسياسات الأمنية في تلك النظم الأمنية.
وتواجه الشركات المزيد من التحديات عندما تحاول توفير الحماية للمعاملات ومراكز البيانات والمستخدمين نتيجة للتطور التكنولوجي السريع وانتشار المؤسسات على الصعيد الجغرافي.

وبالتالي، يتوجب على فرق تكنولوجيا المعلومات التركيز على الحد من تلك المخاطر من خلال تحديد الأولويات، عوضاً عن معالجة الثغرات الأمنية التي لا تزال تظهر بأعداد متنامية.

وقال هادي جعفراوي، المدير الإداري لدى شركة “كوالِس” الشرق الأوسط في بيان صحفي وصل شبك اﻹعلام العربية “محيط” إن المؤتمر شكل فرصة مناسبة للتفاعل مع العملاء في بيئة تشجع على تبادل المعرفة والتعاون الاستراتيجي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا