الاتحاد الأوروبي ينتقد تصريحات أردوغان حول مساعدات المهاجرين

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ،لاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين وقال إنه لم يف بعد بتعهده بتقديم مساعدات قيمتها ثلاثة مليارات يورو للمهاجرين كجزء من اتفاق لكبح تدفق اللاجئين في انتقاد قال الاتحاد إنه "غير صحيح وغير مفيد".

ودخل أكثر من مليون لاجئ الاتحاد الأوروبي العام الماضي بعد أن استقلوا الزوارق من تركيا إلى اليونان.

وتراجع العدد منذ أن وافقت أنقرة على منع المهاجرين من الإبحار من شواطئها في مقابل أن تدفع دول الاتحاد ثلاثة مليارات يورو هذا العام لمساعدة تركيا على تحسين ظروف نحو ثلاثة ملايين لاجئ سوري يعيشون على أراضيها.

وقال إردوغان إن الاتحاد الأوروبي لم يف بالجزء الخاص به في الاتفاق.

وأضاف في مؤتمر للعلوم والتكنولوجيا في أنقرة "قال الاتحاد إنه سيدفع ثلاثة مليارات يورو للمهاجرين...الوقت يمر والعام يقترب من نهايته هؤلاء الناس يعدون ولكنهم لا يفون."

ورفضت متحدثة في المفوضية الأوروبية تصريحات الرئيس التركي وقالت إن تقديم الدعم المالي للاجئين في تركيا تسارعت وتيرته في الشهور الأخيرة.

وكتبت المتحدثة في رسالة إلكترونية لرويترز "الاتحاد الأوروبي يحترم التزاماته بموجب البيان الأوروبي التركي...التلميحات بعكس ذلك بما في ذلك المساعدات المالية للاجئين في تركيا غير صحيحة وغير مفيدة ببساطة."

وذكر متحدث باسم المفوضية أن من بين الثلاثة مليارات يورو (3.4 مليار دولار) تم تخصيص 2.24 مليار للمساعدات الإنسانية وغير الإنسانية وأضاف أن 1.25 مليار يورو تم الاتفاق عليها و467 مليونا تم صرفها.

وذكر المتحدث أن المفوضية وقعت الأسبوع الماضي منحتين مباشرتين بقيمة 600 مليون يورو لدعم اللاجئين السوريين في تركيا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا