يديعوت أحرنوت: حرب أكتوبر أثرت على منظومة التسليح والتدريب في إسرائيل

نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مجموعة من الصور لمختلف الأنواع من الطائرات التي بحوزة سلاح الجو الإسرائيلي، وضمت هذه اللقطات طائرات بدون طيار وأداء بعض التدريبات على الهبوط من المروحيات لتنفيذ عمليات الإنقاذ.

وتعرف الوحدة المكلفة بعمليات الإنقاذ والإخلاء باسم 669 وقد أنشئت هذه الوحدة في أعقاب حرب أكتوبر عام 1973، والتي تعرف في المصادر الإسرائيلية باسم حرب يوم الغفران، وتم تكليف عناصر الوحدة بتقديم الرعاية الطبية الأولية وإخلاء القتلى والمصابين من الطيارين الذين يهبطون بالمظلة بعد إصابة طائراتهم أو إصابتها بعطل فني، وتضم الوحدة 669 عددا من الطيارين والأطباء وطواقم الإسعاف، وصور مندوب الصحيفة أحد التدريبات على إنقاذ طيار بعد سقوطه في مياه البحر، فضلا عن صورة لبطارية من القبة الحديدية.

تضيف أحرنوت أن قيادة السلاح الجوي سمحت لجادي كابالو المصور الصحفي بها بالتقاط تلك الصور، وذلك بعد أن أتاحت له فرصة التواجد على متن العديد من الطائرات الحربية من أجل توثيق هذه اللقطات باستخدام آلة التصوير.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا