%40 من البريطانيين يعتقدون أن الروبوتات ستسيطر على العالم

كشف بحث جديد أجرى على 2000 شخص فى سبتمبر الماضى أن البريطانيين مرعوبون من مستقبل الروبوتات خوفا من سيطرتها على المجتمع، إذ أظهرت النتائج أن أكثر من ثلث الناس يخشون تقدم الذكاء الاصطناعى ( AI ) لدرجة تفوق فهم واستيعاب البشر، حتى تتمكن من السيطرة على حياتنا.
ويعتقد 40 فى المائة من البريطانيين أن الروبوتات الشبيهة بالبشر يمكن أن تدمر الإنسانية فى نهاية المطاف، وهى نفس المخاوف التى رددها البروفيسور ستيفن هوكينج وإيلون ماسك مؤسس شركة "سبيس اكس" الذى وصف سابقا الذكاء الاصطناعى بأنه أكبر تهديد وجودى للبشرية.
ووفقا للموقع البريطانى "مترو" فواحد من كل سبعة أشخاص يعتقدون أنهم سيواجهون ويتعاملون مع الروبوتات البشرية يوما بعد يوم فى غضون 10 سنوات، وثلثى المشاركين فى الدراسة يتوقعون أن تكون هذه هى القاعدة فى غضون السنوات الـ50 المقبلة.
وأظهرت الأبحاث أيضا أن الرجال أكثر استعدادا من النساء للعيش وسط الروبوتات، ولكن البريطانيين بشكل عام هم الأكثر قلقا من تأثير الروبوتات وطريقتها فى التفاعل مع الأطفال، تليها مخاوفهم من فقدان وظائفهم بسبب الروبوتات الشبيهه بالبشر فائقة الكفاءة.
وقال البروفيسور "نويل شاركى" أستاذ الذكاء الاصطناعى والروبوتات فى جامعة شيفيلد "إن مجتمع الروبوتات سيكون بيننا وسيمشى وسطنا، فالأمر مجرد مسألة وقت فقط، وأعتقد أنه سوف يحدث هذا الأمر تدريجيا على مدى السنوات 20-30 القادمة حتى أننا لن نلاحظ أنهم بيننا، فالطريقة التى سنرى بها الروبوتات لتندمج وسطنا فى المجتمع فى المستقبل القريب ستكون فى شكل مساعدين بالمتاجر والمقاهى وكذلك مقدمى الرعاية لكبار السن والأطفال".
وأضاف "شاركى": "لا أعتقد أن هناك أى داعى للقلق، سوى أنهم قد يشبهوا البشر للدرجة قد تؤدى إلى استخدامهم لخداعنا عن طريق العديد من الطرق."

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا