متابعة النشاط البدني اليومي بواسطة الأجهزة لا يساعد على خفض الوزن

كشفت دراسة أمريكية أجراها فريق من الباحثين الأمريكيين أن متابعة النشاط البدني اليومي بواسطة السوار المتصل بالإنترنت الذي يقيس الخطوات والحركات التي يقوم بها الشخص لا يساعد على نقص الوزن كما هو معتقد.
وذكرت الدراسة أن فريق البحث أجرى الدراسة على 471 شابا تتراوح أعمارهم ما بين 18 عاما وحتى 35 عاما من الذين يعانون من البدانة وزيادة الوزن ويتبعون نظاما غذائيا ويتابعون النشاط البدني بواسطة الأجهزة لإنقاص وزنهم فكانت المفاجئة الكبرى بعد عامين أنهم لم يفقدوا غير 5. 3 كيلو جرام في المتوسط بالمقارنة بالمجموعة التي فقدت 9. 5 كيلو جرام دون الاستعانة بهذا السوار، طبقا لما ورد بوكالة “أنباء الشرق الأوسط”.
وتحفظ الباحثون على الإجابة عن هذه النتائج واعتبروا أن التعقب وسير الحركة يختلف من شخص إلى أخر بحيث لا يمكن تعميمها على الجميع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا