سمير قسيمي يحتفل بتوقيع "الماشاء" بالقاهرة

شهدت مكتبة تنمية بوسط القاهرة أول حفل توقيع للروائي الجزائري سمير قسيمي في القاهرة، الحفل شهد حضورًا كبيرًا من المثقفين والأدباء والنقاد عن روايته “كتاب الماشاء/ هلابيل.. النسخة الأخيرة”
تحدث “قسيمي” عن روايته وأسباب كتابتها، وأنها نسخة من روايته الأولى “هلابيل” التي صدرت عام 2010، وكيف يعتبرها من أهم رواياته، وأنه سعيد جدًا بالاحتفاء بها داخل وخارج الجزائر، وأضاف: “لقد حاولت في روايتي كتاب الماشاء أن أقدم محاكاة بسيطة لقصة الأديان بأنها تبدأ في البداية من خلال المهمشين، وكيف يتم الانتصار لها، فالأنبياء في معظمهم مع استثناءات قليلة جداً بدأت رسالتهم من خلال الهامش”.
فيما تناول الناقد أحمد مجدي همام الخطوط الواضحة في أدب سمير قسيمي والعناصر المشتركة بين رواياته السبعة، وأشار إلى أن مشروع “قسيمي” لديه عدة تقنيات، وملامح يمكننا رصدها والتي تتمثل في: النص داخل نص، وهى تقنية لا تتكرر بنفس الصيغة، وتعدد الرواة، واللعب على الزمن، ففي روايته الأولى فإن الزمن الفعلي للرواية هو عشر ثوان، من خلال شخص يقوم بالانتحار وخلال سقوطه يعود الرواي بتقنية الفلاش باك.
أدار النقاش خالد منصور المذيع بالنيل الثقافية وحضر النقاش الروائي المصري وحيد الطويلة وسيد محمود حسن رئيس تحرير جريدة القاهرة، مكاوي سعيد الروائي المصري الكبير، محمود الغيطاني الروائي والأديب وبلال رمضان رئيس تحرير موقع الممر ومحمد عبد الرحمن رئيس تحرير موقع إعلام دوت أورج المعني بشئون الميديا والراعي الإعلامي للحدث.
كان “قسيمي” قد ذهب إلى المنصورة مساء الخميس في مختبر السرديات واستمع إلى 9 مقالات نقدية كُتبت عن الرواية وناقشها أصحابها، كما يقيم “قسيمي” يوم الاثنين حفل توقيع أخر للمركز الدولي للكتاب التابع لهيئة الكتاب المصرية في وسط القاهرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا