سكينة فؤاد تطاب النخب السياسية للمشاركة فى مواجهة تحديات الوطن

قالت الكاتبة الصحفية سكينة فؤاد، مستشارة رئيس الجمهورية السابق، إن قوى الرأى والرأى الأخر والقوى الوطنية، هم أصحاب دور مهم، خاصة عندما يتعرض الوطن لظروف ولتحديات داخلية وخارجية.
وشددت فؤاد، لـ"اليوم السابع" على ضرورة الدفع بما يشارك فى طرح الرؤى والحلول، لمواجهة تحديات الوطن، متابعه: "من يملك فاعليات على الأرض ومن يتصل بالشباب، والعمل وسط الجموع والأقاليم، ونشر الوعى ومواجهة مخططات نشر الأكاذيب، وإبداء الرأى، يجب أن يشارك فى خدمة الوطن".
وطالبت فؤاد، أن يكون وجود النخب السياسية أكثر فاعلية وأكثر طرحا لحلول القضايا وأكثر مشاركة فى مواجهة التحديات، موضحه أن الظروف الآن تقتضى من الجميع أن يكون أكثر قدرة وفاعلية، لمواجهة الأزمات الاقتصادية، متابعة: "ما تتعرض له مصر الآن من مخططات خارجية، مطلوب دور أكثر فاعلية من النخبة، مطلوب فعل أكبر وعلى قدر حجم ما يهدد البلد، المنطقة متأزمة ومصر فى القلب منها"، مطالبة جميع القوى الوطنية والنخبة بنشر الوعى ومواجهة التضليل.
وذكرت مستشار رئيس الجمهورية السابق، أن هذه الفترة لم تشهد مصر مثلها من مخاطر وتحديات ومؤامرات، مؤكده أن الإنسانية تعيش لحظة لم تعش مثلها، وأنه يجب أن يكون الجميع شركاء فى التصحيح ومواجهة ما يحدث، وتصحيح التضليل ودعم الوطن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا