ترحيل 15 معتقلًا من جوانتانامو إلي الإمارات

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية ، ترحيل 15 معتقلا من معتقل جوانتانامو في كوبا إلى الإمارات العربية المتحدة ، لتكون تلك أكبر عملية ترحيل منفردة لمعتقلين خلال فترة رئاسة باراك أوباما، وبذلك يصبح عدد المعتقلين في القاعدة الأميركية البحرية في خليج جوانتانامو 61 معتقلا.
وطبقا لتصريحات مسؤول في الخارجية الأميركية، رفض ذكر اسمه، كان 12 من المرحلين من اليمنيين والثلاثة الآخرين من أفغانستان ، بحسب BBC .
يقع معتقل جوانتانامو في قاعدة بحرية أميركية جنوبي شرق كوبا ، وقد افتتح في عهد الرئيس السابق جورج دبليو بوش لإيواء المشتبه بممارستهم الإرهاب من الأجانب بعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر ، علي حد تعبيره .
وكان أحد أبرز اعتراضات الجماعات الحقوقية على المعتقل أن العديد من المعتقلين فيه احتجزوا هناك دون تهمة قضائية محددة أو محاكمة ، كما واجه العديد من الرفض والانتقادات بسبب تعرض المعتقلين بداخله للتعذيب بوحشية .
ويسعى الرئيس الأميركي أوباما إلى إغلاق سجن جوانتانامو قبيل مغادرته البيت الأبيض في شهر ينايرالمقبل ، علي حد ما أعلنه من قبل ، ويقول أوباما أن السجن يكلف الخزينة الأميركية نحو 445 مليون دولار سنويا، ويمثل خطرا على الأمن القومي الأميركي.
وقد أعلن البيت الأبيض خطة تتألف من أربع نقاط لإغلاق المعتقل، قال إنها ستوفر 180 مليون دولار سنويا، إلا أنها تواجه معارضة من نواب جمهوريين بارزين وبعض النواب الديمقراطيين في الكونجرس.
 

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا