3 أسئلة حائرة تواجه المنتخب قبل مواجهة الكونغو فى ضربة البداية للتصفيات المونديالية.. انضمام المحترفين البدلاء.. أزمة حراسة المرمى.. وخماسية الشناوى .. والرد على انتقادات المستبعدين

3 أسئلة حائرة تواجه جهاز المنتخب بقيادة الأرجنتينى هيكتور كوبر ، قبل ضربة البداية أمام الكونغو المقرر لها 9 أكتوبر الجارى فى الجولة الأولى للتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا وهو ما يرصده "اليوم السابع" فى السطور التالية :
1-ضم المحترفين رغم عدم المشاركة مع أنديتهم
شهد معسكر المنتخب المقام بالإسكندرية بمنطقة برج العرب ، ضم كوبر عدد من اللاعبين المحترفين رغم بعدهم عن المشاركة بصفة أساسية مع فرقهم فى الفترة الأخيرة على رأسهم رمضان صبحى المحترف بستوك سيتى الإنجليزى والذى يشارك على فترات طويلة ، ونفس الأمر لمحمد الننى لاعب أرسنال الإنجليزى الذى يبتعد عن المشاركة بصفة أساسية ، ولكن الثنائى يعد أحد الأعمدة الرئيسية فى تشكيل الفراعنة مما دفع الجهاز الفنى لإستدعائهما خاصة أن التدريب فى دورى مثل إنجلترا لا يمنعهم من الإستبعاد إلى جانب عدم وجود عناصر أخرى مميزة من المحترفين.
2- أزمة حراسة المرمى وخماسية الوداد
حرص كوبر خلال الساعات الأخيرة على عقد جلسات نفسية مع أحمد الشناوى حارس الزمالك بعد تلقي شباكه 5 أهداف فى مباراة الوداد المغربى فى الدور قبل النهائى لدورى الأبطال الأفريقى، رغم تأهل الزمالك للدور النهائى خاصة أنه قام فى الفترة الأخيرة بدور الحارس الأساسى للفراعنة لذلك يسعى المدرب الأرجنتينى لغلق الباب أمام ظهور أزمة فى حراسة مرمى المنتخب .
3-الرد على المستبعدين
شهد معسكر المنتخب هجوم عدد من اللاعبين على الجهاز الفنى بسبب استبعادهم من قائمة مباراة الكونغو على رأسهم حسام باولو مهاجم سموحه ووليد سليمان لاعب الأهلى، الذى انتقد استبعاد كوبر له وعدم شرح الأسباب الرئيسية لإستبعاده ، مما دفع الخواجة للرد عليه فى المؤتمر الصحفى قبل انطلاق المعسكر ومطالبته بالتركيز فى تدريبات فريقه فقط.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا