الهيئة السياسية بحزب "نداء تونس" تبحث أزمة الانقسامات داخل الحزب

بحث عدد من أعضاء الهيئة السياسية لحزب نداء تونس أزمة الانقسامات داخل الحزب وسبل حلها ووضع صيغ عملية من شأنها أن تساعد على تجاوز الأزمة التي يواجهها الحزب خلال هذه الفترة.

وقال القيادي بالحزب، رضا بلحاج - في تصريح نقلته وكالة الأنباء التونسية “وات” اليوم الأحد - إن الاجتماع جمع 14 عضوا من الهيئة السياسية للحزب بهدف مواصلة عملية التشاور والتقييم التي شرع فيها الحزب في الآونة الأخيرة، وتجاوز الأزمة والبحث عن آفاق جديدة للحزب وإعادة ربط الصلة بإطاراته في مختلف الولايات التونسية.

وأضاف أنه ينتظر تنظيم اجتماعات أخرى، مشيرا إلى أن أول اجتماع عقد قبل أسبوعين في العاصمة تونس وجمع قيادات وخلص إلى التوافق على وضع خارطة طريق تقضي بخلق هيئة تسييرية تعد لمؤتمر انتخابي في اقرب وقت.

وأوضح بلحاج، أن هذه الخارطة سيتواصل طرحها ضمن فعاليات المشاورات قبل عرضها على الهيئة السياسية للحزب، مشددا على أنها تندرج ضمن خطة إصلاحية هيكلية وغير موجهة ضد أي شخص” وفق تعبيره.

يشار إلى أن حزب “نداء تونس” أسسه الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، وحصل على 40% من مقاعد البرلمان التونسي قبل أن يشهد انقسامات داخلية أدت إلى انسحاب نحو 25 عضوا من الكتلة البرلمانية للحزب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا