حُكم طلاق الحائض.. فيديو

قالت الدكتورة نادية عمارة، الداعية الإسلامية، إنه في حال طلق الرجل زوجته أثناء الحيض، فإن الطلاق يقع عند المذاهب الأربعة، فيما يختلف ابن تيمية واتباعة في هذه المسألة.

وأوضحت «عمارة» خلال برنامج «قلوب عامرة»، في إجابتها عن سؤال: «هل يقع الطلاق في فترة الحيض؟» فقالت إن الطلاق أثناء فترة حيض المرأة يقع عند المذاهب الأربعة، كما يأثم الزوج على ذلك، لأنه بذلك يكون قد خالف السُنة، حيث أن الله تعالى أمر نبيه -صلى الله عليه وسلم - وأمته، بمراعات مستقبلات العدة.

وتابعت: ويرى ابن تيمية ومن تبعه بأن الطلقة لا تقع أثناء الحيض، ويأثم صاحبها، وأنه طلاق بدعي وليس على السُنة.

واستشهدت بقول الله تعالى: «يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ» الآية الأولى من سورة الطلاق، وتعني مستقبلات العدة، ولا تحتسب هذه الحيضة ضمن الوفاء بالعدة، منوهة بأن من ضمن إكرام المرأة في الشريعة ألا تُطلق في وقت حيضها، وعلى الزوج أن ينتظرها حتى تطهر ليطلقها، وإلا يأثم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا