أسامة الأزهري يطالب المصريين بالانتماء وحب الوطن

قال الدكتور أسامة الأزهرى، مستشار رئيس الجمهورية، إن النبى -صلى الله عليه وسلم- أرسله الله رحمة للعالمين، فما اتصل به شيئًا إلا وخلق الله عليها الحياة، بعثه الله نورًا مبينًا رزقنًا محبته وجعلنا أمته.

وأضاف الأزهرى، في كلمته باحتفال الطرق الصوفية برأس السنة الهجرية بمسجد الحسين، اليوم عقب صلاة المغرب، أن الله تعالى جمع في هديه الشريف معنى الحياة، كما أن الله أحيا به مكة المكرمة لحلوله بها، فقد كتب الله الخلود للمدينة المنورة فكتب هجرته إليها فأحياها الله تعالى به.

ووجه رسالة: «أقول لكل إنسان على وجه الأرض إن هدية النبوة إليك فى ذكرى الهجرة النبوية لا تحزن إن الله معنا»، مطالبا المصريين بأن يعلو قيمة وحب وطنهم.

حضر الاحتفال والدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، والحبيب علي الجفري، والشيخ محمد زكى الدين، نائبا عن شيخ الازهر الشريف، والدكتور مجدى عاشور، نائبا عن مفتى الجمهورية، والشيخ جابر طايع نائبا عن وزير الأوقاف، والدكتور عبدالهادى القصبى شيخ مشايخ الطرق الصوفية، وعدد من مشايخ الطرق، والسيد محمود الشريف، نقيب الأشراف، والدكتور محمد محمود أبوهاشم نائب رئيس جامعة الأزهر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا