وزير الخارجية يلتقي رئيس الوزراء اللبناني في بيروت

يلتقي وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، عددًا من المسؤولين اللبنانيين في بيروت، على رأسهم رئيس الوزراء تمام سلام، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، ونظيره اللبناني جبران باسيل، في إطار زيارة رسمية إلى لبنان تستمر 3 أيام.
وتهدف الزيارة إلى التأكيد على دعم مصر للدولة اللبنانية ومؤسساتها الدستورية، فضلًا عن تعزيز العلاقات بين البلدين.
كما يبحث شكري مع المسؤولين آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية بما فيها الملف السوري، والأوضاع الداخلية في لبنان، وفي مقدمها ملف الشغور في رئاسة الجمهورية.
وقال السفير المصري في لبنان محمد بدر الدين زايد لـ”سكاي نيوز عربية”، إن ” الزيارة تحرك مصري جديد تجاه لبنان، من شأنه أن يساعد على تسهيل الطريق أمام إنهاء الشغور المستمر في سدة الرئاسة”.
وتوقعت مصادر لبنانية، أن يؤكد شكري “أهمية استمرار الحوار بين القوى السياسية اللبنانية من أجل الوصول إلى انتخاب رئيس جديد للبلاد”، فيما قالت إن “شكري يحمل مجموعة أفكار وليس مبادرة”.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد، إن “الزيارة تستهدف التعبير عن وقوف مصر الكامل إلى جانب لبنان في كل ما من شأنه الحفاظ على وحدته واستقراره، فضلًا عن تطلع مصر لاستمرار الحوار للوصول إلى توافق في التعامل مع كافة الاستحقاقات السياسية، وفي مقدمتها انتخاب رئيس للجمهورية يعبر عن مصالح الشعب اللبناني”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا