نائبة بدمياط: إيقاف المسئولين عن واقعة مدرسة "صالة الأفراح" 4 أشهر

أكدت النائبة غادة صقر، عضو مجلس النواب بمحافظة دمياط، وأمين سر لجنة الإعلام بالبرلمان، صحة واقعة تحول مدرسة العبيدية بمدينة فارسكور بالمحافظة إلى دار مناسبات وصالة أفراح مساءً، قائلة:" هذه ليست المرة الأولى التى يتم إقامة عرس بها".
وأضافت غادة صقر، فى تصريحها لـ"اليوم السابع"، أنه بناء على صحة هذه الواقعة قرر المحافظ وقف كل من مدير مجمع المدارس بفارسكور ومدير الإدارة التعليمية ومدير الشباب والرياضة لمدة 4 أشهر وتحويلهم للتحقيق وثبت من التحقيقات الأولية أن الأخير أقام "عرس" ابنته فى المدرسة سالفة الذكر من فترة وجيزة.
وكشفت عضو مجلس النواب بمحافظة دمياط، أن مديرى مجمع المدارس والإدارة التعليمية وقعا بروتوكول تعاون مع مدير الشباب والرياضة بالمدينة على أن تتولى وزارة الشباب والرياضة تطوير ملعب المدرسة، ويتم تأجيره لسد ثغرة عدم وجود نوادى أو صالات أفراح بالمنطقة، موضحة:"لكن كل هذا تم بالمخالفة للقانون".
ورفضت النائبة هذه الواقعة جملة وتفصيلاً قائلة: "الصرح العلمى لا يمكن له أن يتم تحويله إلى صالة أفراح.. لن هذا المكان له قدسيته وعلينا أن نحترم ونقدر قيمة العلم ولا يصح تحويل مدرسة إلى دار مناسبات تحت أى مسمى وفى ظل أى ظروف وسننتظر نتيجة التحقيقات لاتخاذ اللازم".
الجدير بالذكر، أن "اليوم السابع" حصل على فيديو صادم، من داخل مدرسة العبيدية بمدينة فارسكور بدمياط، والتى تحولت من مؤسسة تعليمية صباحاً إلى دار مناسبات وصالة أفراح مساءً، حيث تحولت المدرسة إلى قاعة أفراح ونصبت المسارح ورُصت الكراسى لاستقبال المدعوين، وتحول فناء المدرسة إلى فرح شعبى، وأضاءت الأنوار"حوش" المدرسة وتحول مكان العلم إلى ساحة للرقص والغناء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا