«حريت»: القبض على شقيق فتح الله جولن بتنسيق بين المخابرات والشرطة التركية

ذكرت صحيفة حريت التركية، أن السلطات الأمنية ألقت القبض على قطب الدين جولن، شقيق فتح الله جولن، رجل الدين التركي المقيم في المنفى الاختياري بولاية بنسلفانيا الأمريكية منذ عام 1999، وتتهم الحكومة التركية جولن بالتدبير لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي تعرضت لها تركيا ليلة الخامس عشر من يوليو الماضي.

أضافت الصحيفة أن فرع مكافحة الإرهاب في إدارة شرطة أزمير المطلة على بحر إيجه، احتجزت شقيق الذي كان قد عاد من الخارج، وقامت عناصر الشرطة التركية بمصادرة عدد كبير من الكتب التي تنتمي إلى فتح الله جولن. من منزل شقيقه.

تضيف الصحيفة أن الشرطة تشتبه في علاقة قطب جولن مع تنظيمات إرهابية داخل تركيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشرطة التركية في ولاية أزمير تلقت معلومات استخباراتية من جهات أمنية تركية أخرى، عن اختباء قطب الدين جولن في أزمير، ومن ثم قامت بإلقاء القبض عليه، وأعلنت الشرطة التركية أن هذه العملية نُفذت بالتنسيق مع جهات أمنية عليا في داخل تركيا واستنادا على معلومات استخباراتية دقيقة.

وقالت الصحيفة أن الحكومة التركية تعتبر "قطب الدين جولن" أحد القيادات الهامة في حركة "الخدمة"، لافتا إلى أن السلطات التركية تقوم بمتابعة الشخصيات المهمة التي تنضم لحركة "فتح الله جولن" وقامت باعتقال عدد كبير منهم.

وجاء اعتقال شقيق "جولن" عقب مقترح مجلس الأمن القومي التركي بتمديد حالة الطوارئ لتنفيذ ما وعدت به الحكومة بملاحقة أنصار "جولن" في جميع أنحاء تركيا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا