المالكي: مرحلة مابعد داعش ستكون أكثر تعقيدا

حذر رئيس ائتلاف “دولة القانون” نوري المالكي من مرحلة ما بعد هزيمة تنظيم داعش الإرهابي، وقال إن مرحلة مابعد داعش ستكون أكثر تعقيدا وسيحاول سراق الثورات إحداث انقلاب سياسي من خلال التثقيف ضد المشاركة في الانتخابات لثني المواطنين عن المساهمة في اختيار حكومة أغلبية سياسية تنقل الدولة من حالة الضعف إلى حالة القوة.
وقال المالكي، في كلمة ألقاها اليوم الأحد خلال احتفالية داعمة للقوات المسلحة العراقية والحشد الشعبي أقامتها عشائر المسعود في كربلاء جنوبي العراق، إننا نحذر من إسقاط العملية السياسية بعد أن فشل الأعداء في إسقاطها عبر داعش ومن خلال “المجالس العسكرية” المرتبطة بحزب “البعث”.
وأكد ضرورة الوقوف ضد كل من يحاول التجاوز على الدستور الذي سيؤدي إلى تفتيت الدولة، مطالبا الجميع بالحفاظ على النظام وحمايته من العصابات والمليشيات التي تريد السيطرة على مقدرات العراق، مطالبا بالوقوف ضد عمليات الانتهاك والسرقة والابتزاز التي ترتكبها عصابات الجريمة الخارجة عن القانون.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا