كارثة.. التعليم تعترف بإقامة «فرح» داخل فناء مدرسة بدمياط

تشهد محافظة دمياط أزمة كبيرة على خلفية إقامة حفل زفاف داخل فناء مدرسة مناع خليل بقرية العبيدية مركز فارسكور بدمياط.

واعترف عطا خليفة، وكيل وزارة مديرية التربية والتعليم بدمياط، بالواقعة، وأكد أنه أحالها لإدارة الشئون القانونية للتحقيق فيها، كما سيتقدم بمقترح لمحافظ دمياط لتعديل البروتوكول القائم بين التعليم والشباب والرياضة الذي ينص على استخدام الملعب صباحا كفناء للمدرسة بينما مساءً يتبع مركز الشباب، وذلك لمنع حدوث هذا الأمر مستقبلًا.

وقال محمد ربيع، مسئول أمن مديرية التربية والتعليم، إن فناء المدرسة يتبع مركز الشباب بقرية العبيدية، وهناك بروتوكول موقع بين التربية والتعليم والشباب والرياضة لاستخدام الملعب صباحا كفناء للمدرسة، بينما مساءً يتبع مركز الشباب.

يذكر أن فناء المدرسة تحول إلى قاعة أفراح ونصبت المسارح ورُصت الكراسى لاستقبال المدعوين وتحول فناء المدرسة إلى "فرح شعبى" وأضاءت الأنوار "فناء" المدرسة، وتحول مكان العلم إلى ساحة للرقص والغناء، وذلك بعد ساعات من زيارة الدكتور هلالى الشربينى، وزير التعليم، لمحافظة دمياط لتفقد أوضاع المدارس بها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا