مزارع بالإسماعيلية يذبح ابنته ويدفنها لشكه فى سلوكها ويعترف بعد 15 يوما

تقدم مزارع مقيم بقرية أبوسلطان ببلاغ إلى مأمور مركز فايد بالإسماعيلية ببلاغ يعترف فيه بقتل ابنته ودفنها منذ 15 يوما دون علم أحد لشكه فى سلوكها.
تلقى اللواء على العزازى مدير أمن الإسماعيلية، إخطارا من مأمور مركز شرطة فايد، يفيد بحضور المواطن "ح. ع" 54 سنة مزارع، مقيم بقرية أبو سلطان دائرة المركز، يقول فى بلاغه إنه قتل ابنته "ف" 16 سنة وقام بدفنها فى المقابر دون أن يعلم أحد بالواقعة.
على الفور تم تشكيل فريق بحث برئاسة المقدم أحمد عبدالله رئيس مباحث فايد، ضم معاونيه، وتم اصطحاب الوالد المتهم إلى مكان الجثة، وتم استخراج الجثة التى وجدت مذبوحة، وتم العثور على السكين المستخدمة فى الجريمة، وقال والد الفتاة لضباط المباحث "قتلتها لغيابها المتكرر عن المنزل وعودتها فى أوقات متأخرة من الليل".
وبسؤال والدة الفتاة قالت: بنتى اختفت عن المنزل منذ عدة أيام، وكنت باسأل أبوها عنها وكان بيقولى إنه أرسلها إلى أعمامها للإقامة معهم فى منزلهم ومش مصدقة اللى حصل لبنتى".
تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التى قررت التحفظ على جثة الفتاة بمستشفى فايد المركزى، وانتداب الطب الشرعى لتشريح جثة الفتاة، والتحفظ على الوالد القاتل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا