أذربيجان حليفة تركيا تحقق بشأن أتباع غولن

أعلنت أذربيجان حليفة تركيا أمس الإثنين فتح تحقيق جنائي في شأن أنصار الداعية التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بالتخطيط لمحاولة الانقلاب في الشهر الماضي.
وقال الناطق باسم النيابة العامة إلدار سلطانوف إنه «لتفادي قيام أنصار منظمة فتح الله غولن الإرهابية بأعمال مخالفة للقانون على أراضي أذربيجان، فتح المدعي العام قضية جنائية». وأضاف أن المحققين بدأوا «التحرك» من دون تقديم تفاصيل، ولم يتضح بعد عدد الأشخاص الذين قد يحاكمون.
واتهمت سلطات أنقرة غولن بالمسؤولية عن محاولة انقلاب في 15 يوليو نفذتها مجموعة ضمن الجيش للإطاحة بنظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأمر الذي نفاه الداعية.
والشهر الماضي، أغلقت السلطات الأذربيجانية قناة تلفزيون خاصة كانت تنوي بث مقابلة مع غولن مبررة الأمر بالسعي إلى «تجنب استفزازات تهدف إلى الإضرار بالعلاقة الاستراتيجية بين تركيا وأذربيجان».
وتدير حركة غولن «خدمة» شبكة مدارس حول العالم، بعضها في أذربيجان الدولة السوفياتية السابقة، يمولها عادة رجال أعمال أتراك.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا