"ماي" تكشف موعد الخروج من الاتحاد الأوروبي

أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، اليوم الأحد، أنها تعتزم بدء العملية الرسمية التي ستؤدي إلى الانفصال عن الاتحاد الأوروبي قبل نهاية مارس 2017.
وقالت ماي في تصريحات تلفزيونية نقلتها “فرانس برس”، “سيكون هدفنا قبل نهاية مارس السنة المقبلة”.
فيما كشفت في حديث لصحيفة “صنداي تايمز” أنها ستطلب من البرلمان في ربيع 2017 إلغاء معاهدة الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.
وكانت تيريزا ماي قالت في وقت سابق إن بلادها لن تقدم “قبل نهاية هذا العام” الطلب الرسمي للخروج من الاتحاد، موضحة أن بريطانيا تحتاج إلى وقت للتحضير لهذه الخطوة.
ووفق ما أفاده مراسل “سكاي نيوز عربية” فإن بريطانيا تريد خروجا سلسا من الاتحاد، بمعنى أن المفاوضات ستحاول الوصول إلى توافق بين الطرفين، مضيفا أن تيريزا ماي ترغب في خوض المحادثات بنفس طويل.
كما أشار إلى وجود خلافات كثيرة بين أعضاء حزب المحافظين بخصوص البريكست، حيث هناك من يريد قطع كل الجسور مع بروكسيل، وبالتالي تصبح بريطانيا خارج الاتحاد بصفة نهائية، وهناك من يريد الاحتفاظ بعلاقات قوية مع الاتحاد، ما يعني الاستفادة من مزايا السوق الأوروبية.
يشار إلى أن البريطانيين صوتوا، في يونيو، لصالح خروج بلادهم من التكتل الأوروبي، إذ بلغت نسبة مؤيدي القرار نحو 52 في المئة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا