جنازة عسكرية لشهيدى شمال سيناء بمسقط رأسهما بالمنوفية

أنهت مديرية أمن المنوفية استعداداتها لإقامة جنازة عسكرية لكل من، الشهيد "أحمد عبد الفتاح عبد الرحمن"، 21 عاما، والشهيد السيد يحيى السيد 21 عاما، واللذان استشهدا اليوم برصاص مجموعة إرهابية أثناء عودتهما من إجازتهما، وسوف يحضر الجنازة اللواء خالد أبو الفتوح مدير أمن المنوفية، والعميد عماد عبد العزيز مدير العلاقات العامة، وقيادات مركز أشمون، وذلك عقب وصول الجثامين.
وقال عبد السلام أمين، عم الشهيد، أحمد عبد الفتاح، إنه كان حسن الخلق ويحبه الجميع، لافتا إلى أنه لديه شقيق أكبر منه يعمل سائقا، وشقيقة مخطوبة وقاربت على الزفاف، ووالده يعمل مبيض محارة، ووالدته ربة منزل.
وأكد أمين، أن شقيق الشهيد متزوج منذ أسبوعين، حيث حضر العرس، ثم سافر اليوم، وودع أسرته وكأنه لن يعود من جديد.
وطالب عم الشهيد، أن يتم توفير فرصة عمل مناسبة لشقيق الشهيد الذى لديه رخصة قيادة درجة ثانية، وفى حاجة إلى الالتحاق بالعمل لمساعدة الأسرة.
كما طالب، أن يتم تسمية مدرسة القرية الثانوية، المشتركة القريبة من منزل الشهيد باسمه، تخليدا لذكراه الشهيد، وعرفانا بالجميل.
يذكر أن مجموعة مسلحة هاجمت سيارة أجرة كان يستقلها 5 أشخاص جنوب مدينة العريش، وأطلقت النار عليهم، ما أسفر عن استشهادهما فى الحال.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا