وقف ضابط فلسطيني عن العمل لانتقاده مشاركة عباس في جنازة بيريز

أوقفت السلطة الفلسطينية أمس السبت ضابطًا في الارتباط العسكري عن العمل بسبب اعتراضه على مشاركة محمود عباس بتشييع الرئيس الإسرائيلي السابق شمعون بيريز عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال مدير العلاقات العامة والبحوث في الارتباط العسكري الفلسطيني، المقدم أسامة منصور (أبو عرب)، عبر صفحته على “فيس بوك”: “تم إيقافي عن العمل بسبب منشوراتي على الفيسبوك ورسالتي التي وجهتها للسيد الرئيس”، مشددًا على أنه لم يقم بعمل مشين.
وانتقد منصور في منشورات سابقة مشاركة عباس على رأس وفد فلسطيني، في جنازة بيريز الجمعة وكتب على الفيسبوك :”سيدي الرئيس، إذا قررت المشاركة بالجنازة لقاتل أبنائنا وحدك فقد أخطأت .. وإذا قررت بناءً على استشارات فقد ضلّلوك”.
وشدد في منشور آخر على أنه “لا علاقات شخصية ولا علاقات ودية مع المحتل ما دام يستمر بسياسته العنجهية ضد أبناء شعبنا”.
ولقيت مشاركة عباس في جنازة “بيريز” استنكارًا فلسطينيًّا وعربيًّا، لاسيَّما أن دوره كان كبيرًا في الكثير من الجرائم والمجازر التي اقتُرفت بحق أبناء الشعب الفلسطيني، وارتكابه مذبحة قانا بلبنان عام 1996م، إضافة لقيادته العدوان على غزة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا