أهالى عزبة الريدى يشاركون صحافة المواطن بموافقة "الزراعة" على بناء مدرسة

شارك أهالى عزبة الريدى خدمة صحافة المواطن بموافقة وزارة الزراعة على بناء مدرسة فى العزبة ببنى مزار، والموافقة الصادرة لبناء المدرسة برقم 1469 بتاريخ 25 سبتمبر 2016، وتضمن موافقة البناء أن قطعة الأرض مساحتها 1825 متر مربع مملوكة للدولة واستصلحها الأهالى لبناء المدرسة.
وقال عيسى الجارحى أحد أهالى العزبة، إن خطاب وزارة الزراعة المرسل من مكتب الوزير، ذكر فيه أن المشروع من المشروعات ذات النفع العام المستثنى من الحظر الوارد بقانون الزراعة رقم 116 لسنة 1983 وينطبق بشأنه الشروط الواردة بالقرار الوزارى بتاريخ 15 يونيو 2016، وأكد الخطاب موافقة الوزير على تنفيذ المشروع استجابة للأهالى ونائب الدائرة فى البرلمان.
جاء فى الخطاب أيضا موافقة الوزير على إقامة المدرسة بالموقع محل الطلب طبقا للحدود الموضحة بمعاينة مديرية الزراعة بالمنيا المؤرخة فى 10 مايو 2015، وذلك بعد إنهاء إجراءات نقل الملكية لصالح الجهة الطالبة، شريطة تعهد أجهزة الحكم المحلى والأجهزة التنفيذية والمحلية بالحفاظ على الأرض الزراعية المجاورة للموقع دون أى تعديات ودون أدنى مسئولية على الوزارة لدى حقوق الغير.
وشارك أهالى العزبة خدمة صحافة المواطن بالموافقة بعدما أصدر المحافظ عصام البديوى بيانا رسميا، مساء أمس السبت، اتهم فيه أهالى العزبة بتعمد إظهار المحافظة على أنها تسعى إلى هدم المبنى الذى تم إنشاؤه بالمخالفة للقانون والإدعاء بأن هذا يضر العملية التعليمية ومستقبل الأطفال ثم قاموا بإدخال الأطفال داخل المبنى وجعلوهم يجلسون على الأرض لتصوير المشهد على أن هناك تقصيرا من المحافظة ومديرية التربية والتعليم بالمنيا فى حق هؤلاء الأطفال على غير الحقيقة.
وقال المحافظ فى البيان، إنه لا توجد مدرسة فى مركز بنى مزار بدون مقاعد للطلاب وأن ما يحدث يعد تعديا على أرض زراعية ولا علاقة للمحافظة أو وزارة التربية والتعليم بها.

خطاب الزراعة الموافق على تخصيص الأرض وبناء المدرسة

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا