نجلة حسين سالم: والدى لم يتصالح لكنه تبرع بـ 5.5 مليار جنيه لمصر

أكد خالد سالم، نجل رجل الأعمال حسين سالم، أن أسرته ما زالت على قوائم ترقب الوصول، ولا يمكنها نزول مصر أو التحرك خارج إسبانيا رغم كل التسويات المالية مع الحكومة المصرية.
وقال "سالم"، فى حواره مع الإعلامى عمرو أديب، ببرنامج "كل يوم" المذاع عبر فضائية " on tv "،:"أخذوا بيوتنا..معندناش بيوت فى مصر، ورغم ذلك قلنا أمين عشان الراجل الطيب والأمير والمحترم اللى عمل للبلد كتير"، فى إشاره لوالده.
وأشار إلى أن والده حصل على البراءة فى قضية تتضمن 85% من القضايا المرفوعة ضد والده، مضيفا:" الحكومة كل شوية بتحط أمامنا عقبة".
فيما قالت ماجدة، نجلة رجل الأعمال حسين سالم، إنه لم يتم إخطارهم بأى شىء حتى الآن من قبل الحكومة، مضيفة:"لا يمكننا حتى الآن النزول لمصر، رغم موافقة والدى على التبرع بـ 5.5 مليار دولار، وأرفض كلمة الصلح..هو لم يتركب أى جريمة وتم تبرئته..المجرمين هم من يتصالحون"، مستطردة:"والدى كسب كتير من مصر وعاوز يشارك بثروته وقرر دفع 75%، ونحن كأولاده نسمع الكلام دون مناقشة".
ولفتت إلى أنها تواجه العديد من الأحكام القضائية التى تصل إلى السجن لـ 17 عاماً، و 30 عاماً لأخيها، موضحة أن حالة والدها الصحية ليست على ما يرام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا