«الصحة»: لاتهاون في حق الأطباء المعتدي عليهم بمستشفي سوهاج

أكد وزير الصحة والسكان الدكتور أحمد عماد الدين راضي أن الوزارة لن تتهاون بحق الطبيبين اللذين تم الاعتداء عليهما أمس الاثنين، بمستشفى سوهاج العام، مشيرًا إلى متابعته لمجريات التحقيق بنفسه والنتائج التي يتم التوصل إليها.
وأوضح وزير الصحة والسكان أنه فور وقوع الحادث، كلف الدكتور يسرى بيومي وكيل وزارة الصحة بسوهاج، بالتوجه إلى المستشفى لدعم الطبيبين المعتدى عليهما ومتابعة ما تسفر عنه التحقيقات.
جدير بالذكر أن عدد من الأشخاص اعتدوا علي الطبيب مينا ميخائيل رزق، طبيب عظام، والطبيب رأفت الشرقاوي، أخصائي أمراض الباطنة، بنفس المستشفى، بعد وفاة سيدة في قسم الاستقبال بالمستشفى، حيث حضرت سيدة إلى استقبال المستشفى، وهي في حالة سيئة، وفور وصولها إلى قسم الاستقبال، تعامل معها الأطباء، وحاول الطبيب رأفت الشرقاوي، إجراء إنعاش قلبي رئوي للحالة إلا أنها توفيت.
وفور وفاة الحالة اعتدى عدد من الأشخاص علي الطبيب رأفت الشرقاوي، الذي حاول انقاذ حياتها، والاعتداء على طبيب العظام الدكتور مينا ميخائيل، والذي لا توجد بينه وبين الحالة أي صلة إلا أنه تصادف وجوده في كشك العظام القريب من الاستقبال، بالإضافة إلى تكسير قسم استقبال المستشفى بالكامل.
وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان إصابة الطبيب مينا ميخائيل بكدمات في كلتا عينيه واشتباه ما بعد الارتجاج، كما أصيب الطبيب رأفت الشرقاوي بكسر في كاحل القدم ويخضع كلاهما حاليا للعلاج.
وقال “مجاهد” إنه تم تحرير محضر بالواقعة بقسم الشرطة التابع له المستشفى، وأرسل للنيابة التي تباشر التحقيقات، موضحا أن

الطبيبين رفضا التنازل عن المحضر ولن يتراجعا عن موقفهما حيال هذا الاعتداء لأنه لا يعتبر اعتداء عليهما فقط بل لكافة الفريق الطبي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا